وجهت وكالة التنقيط الدولية "فيتش ريتينغ" اتهامات مبطنة للبنوك المغربية بالمضاربة بالدرهم.
وأشارت "الصباح" في عدد نهاية الاسبوع، في ورقة حول إصلاح نظام الصرف بالمغرب إلى أن بنوكا عمدت إلى تعزيز احتياطاتها من العملة الصعبة بحوالي 16 مليار درهم، خلال الفترة الممتدة ما بين 28 أبريل و7 يوليوز الماضيين، ما يمثل زيادة بنسبة 56 في المائة، بالمقارنة مع الفترة ذاتها من السنة الماضية.
وكان المغرب والسلطات الحكومية وبنك المغرب يستعدون خلال هذه الفترة للشروع في تنفيذ إصلاح نظام الصرف، قبل أن يتم تعليق الأمر إلى أجل غير مسمى، بسبب التراجع الملحوظ لاحتياطات المغرب من العملات الأجنبية، إثر الطلب غير الاعتيادي عليها.

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


صوت وصورة

أحوال الطقس Weather

 
Go to top