Résultats de recherche d'images pour « ‫البرغوث ‬‎ »

انتشرت حالة من الهلع والخوف في صفوف ساكنة دوار المخازنية بتراب عمالة مقاطعات الدارالبيضاء آنفا، خلال الأسبوع الفارط، بعد أن تعرض عدد كبير منهم للسعات تسببت في ظهور بثور وطفح جلدي مع حكّة قوية، اعتقد معها الكثير من المواطنين أن الأمر يتعلق بحالة مرضية تخص مرض «اللشمانيا»، مما تسبب في انتشار حالة من الذعر.
المواطنون المتضررون طرقوا أبواب المصالح الصحية، الأمر الذي دفع مسؤولة متخصصة في الوبائيات إلى الانتقال إلى المنطقة يوم الجمعة 29 يونيو، وفقا لمصادر «الاتحاد الاشتراكي»، فتبيّن بعد القيام بعدد من الفحوصات الطبية والتشخيصات، أن الأمر يتعلق بلسعات حشرات البرغوث الدقيقة، التي عرفت انتشارا في المنطقة، حيث تمت طمأنة الساكنة، وتم ربط الاتصال بمصالح حفظ الصحة التابعة لمقاطعة آنفا التي حلّت بدورها بالمكان وعملت على تطهير المنطقة بالمبيدات الضرورية قصد وضع حد لانتشار هذه الحشرات التي تعد من الطفيليات التي تتغذى على دم الحيوانات والطيور وكذا الإنسان، وتعيش عالة على أجسامها متنقّلة في ما بينها، حيث تعمل على نقل الأمراض بسبب البكتيريا التي تحملها معها من دماء الكائنات التي تتطفل عليها. وتعتبر البراغيث حشرات ضارة وخطيرة بالنظر إلى قدرتها على نقل العديد من الأمراض والتسبب في تفشي العدوى، كما هو الشأن بالنسبة للطاعون وغيره، كما تعد القطط والكلاب وعدد من الحيوانات الأخرى حاضنة لها، توفر لها المأوى وتسهم في الرفع من أعدادها وانتقالها إلى جسم الإنسان.

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


صوت وصورة

Hijri Date

الأحد 9 ربيع الأوّل 1440

الأحد 18 تشرين2/نوفمبر 2018

Salaat Times

أحوال الطقس Weather

 
Go to top