الصور من الأرشيف-

أقدمت فتاة في 19 من عمرها ليلة أمس الجمعة بالدشيرة على حرق نفسها وذلك بعد أن سكبت كميات من مادة " البنزين " على جسدها.
وذكرت مصادر إعلامية محلية أن الفتاة تم نقلها إلى المستشفى الجهوي الحسن الثاني باكادير لتلقّي الاسعافات اللازمة خاصة أن درجة الحروق في جسدها بلغت 95 بالمائة ووصفت حالتها بالخطيرة جدّا.
وتفيد المعلومات الأولى أن هذه الفتاة كانت مخطوبة لشاب ينحدر من اشتوكة غير أن هذا الأخير تراجع عن إتمام زواجه منها مما ادى الى انهيار حالة الفتاة النفسية وجعلها تلج مرحاض البيت ليلة أمس الجمعة وتحرق نفسها بصب البنزين وإشعال النار في جسدها.